كيف تصبح عالم نفس ؟

الكاتب rachid
6٬388 مشاهدة

هل فكرت يوما في أن تصبح سيكولوجي (عالم نفس) Psychologist؟ حسنا يمكن أن يكون هذا اختياراً مهنيا ممتازا، مع مجموعة واسعة من المجالات والفرص التخصصية.

فماذا تحتاج بالضبط لتصبح عالم نفس؟ كم من الوقت ستستغرق في الدراسة؟ توضح الخطوات أدناه العملية الأساسية المطلوبة للوصول إلى هذه المهنة.

أنظر المقال التالي: 4 أشياء يجب معرفتها عن علم النفس

من هو السيكولوجي؟

أولاً، من المهم أن ندرك أن هناك أنواع عديدة ومختلفة من السيكولوجيين وأن المتطلبات التعليمية والترخيصية يمكن أن تختلف اختلافًا كبيرًا حسب مجال التخصص الذي تهتم به. وتشمل بعض مسارات العمل المختلفة علم النفس البيولوجي وعلم النفس الصناعي التنظيمي، علم النفس الجنائي، علم النفس الرياضي، وغيرها.

من أجل هذا المقال، دعنا نفترض أنك عندما تقول “أريد أن أصبح عالم نفس” فإنك تشير إلى المهنة التي تستخدم العلم لدراسة العمليات العقلية والسلوك لتقييم وتشخيص وعلاج ومساعدة الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية. بالطبع، هناك عدد من المهنيين المختلفين الذين يقدمون خدمات العلاج النفسي، بما في ذلك المستشارون النفسانيون والأخصائيون الاجتماعيون. في هذه الحالة، سنناقش المسار الوظيفي المحدد لعلماء النفس مع درجة الدكتوراه في علم النفس.

ومن الضروري أن نلاحظ أن جميع الدول تقريبًا لديها قوانين حول من يمكنه بالضبط تسمية أنفسهم “علماء نفس”. في الولايات المتحدة، على سبيل المثال، يعتبر لقب عالم نفس مصطلحًا محميًا. فمن أجل استخدام هذا اللقب، تحتاج إلى الحصول على درجة الدكتوراه في علم النفس وكذلك اجتياز اختبارات الترخيص.

ابدأ التخطيط مبكرًا

علم النفس ليس بالضرورة تخصص يدرس بالجامعات فقط، لذلك عليك تهيئ نفسك عبر قراءة الكتب لإكتساب المفاهيم والبحث حول النظريات والتخصصات المختلفة داخل هذا العلم.

بالطبع، هناك العديد من الفصول الأخرى التي يمكنك الالتحاق بها في المدرسة الثانوية للمساعدة في إعدادك لحياتك المهنية المستقبلية. وتعتبر الخلفية العلمية القوية أمرًا ضروريًا، لذا اشترك في أكبر عدد ممكن من الدورات في موضوعات مثل البيولوجيا والكيمياء وعلم التشريح / فسيولوجيا الإنسان وعلوم الحياة الأخرى. والإحصاء أيضا عنصر أساسي في أي برنامج علم نفس جامعي، وبالتالي فإن وجود خلفية صلبة في الرياضيات أمر مفيد بالتأكيد.

بالإضافة إلى فصول العلوم والرياضيات، قد يكون من المفيد أيضًا الحصول على دورات في التاريخ والفلسفة والكتابة والدين واللغة. فمن خلال معرفة المزيد عن تاريخ البشرية وسلوكها، ويمكنك أن تضع نفسك على طريق النجاح في المستقبل وأنت تواصل تعليمك النفسي. وأخيرًا، تذكر أن تحافظ على درجات جيدة في جميع دوراتك الدراسية. إذ يمكن أن يكون القبول بالجامعة منافسًا، لذلك من المهم أن يكون لديك برنامج تعليمي قوي ومراجع مهمة.

أحصل على درجة البكالوريوس (الإجازة)

بمجرد قبولك في الجامعة التي تختارها، فقد حان الوقت لبدء دراسة علم النفس بجدية. قبل أن تبدأ عام الطلاب الجدد، اجلس مع أحد المستشاريين الأكاديميين وتوصل إلى خطة دورة مدتها ثلاث سنوات. وعلى الرغم من أنك قد تجد انحرافًا عن هذه الخطة لأسباب متعددة، إلا أنها قد تكون بمثابة خريطة طريق مهمة وأنت تعمل من أجل تحقيق هدفك النهائي المتمثل في أن تصبح عالم نفس.

عندما تبدأ في معرفة المزيد عن علم النفس، قد تجد أن اهتماماتك تتحول نحو مجال أو تخصص معين (مثل علم النفس النمو أو المعرفي أو البيولوجي). إذا وجدت نفسك تميل إلى تخصص ما، ففكر في تعديل الخطة الخاصة بك لتشمل المزيد من الفصول الاختيارية في هذا المجال. وتذكر أن تحافظ على المعدل التراكمي الخاص بك عاليا من أجل الاستعداد للدراسات العليا.

أنظر المقال التالي: علم النفس البيولوجي : الدماغ والسلوك

نصائح للطلاب الجامعيين

  • ابحث عن فرص للمشاركة في التجارب كلما أمكن ذلك.
  • شارك في البحوث الميدانية لاكتساب خبرة قيمة وتلقي التوجيه من أستاذك المشرف.
  • حافظ على المعدل التراكمي عاليا، فيمكن أن تكون مدارس الدراسات العليا في علم النفس تنافسية للغاية وتتطلب درجات جيدة، خاصة في فصول علم النفس الأساسية.
  • إذا كنت تفكر في إتمام دراستك خارج بلدك الأصلي كأمريكا مثلا سيكون عليك الحصول على شهادة في اللغة الإنجليزية، أو اللغة الفرنسية بالنسبة لفرنسا.
  • تطوير علاقات جيدة مع أساتذتك الجامعيين وزملائك الطلبة. فكلما كانت علاقاتك جيدة، كلما كان ذلك أفضل من الناحية العلمية والمعرفية.

كسب درجة الدراسات العليا الخاصة بك

إن اختيار الحصول على درجة دكتوراه في علم النفس (PsyD) أمر جيد للغاية، حيث يركز أكثر على نموذج ممارس ويؤكد العمل السريري. ويعتمد نوع الدكتوراه التي تختارها إلى حد كبير على أهداف حياتك المهنية. هل تتخيل إجراء البحوث بالإضافة إلى علاج المرضى؟ إذا فالدكتوراه قد تكون اختيارا مناسبا لاحتياجاتك وأهدافك.

وكجزء من تدريب الخريجين، ستتم مطالبتك أيضًا بإكمال التدريب في بيئة سريرية. وهذه فرصة رائعة لاكتساب خبرة عملية في مجالك، وتلقي التوجيه من علماء النفس ذوي الخبرة، ومعرفة المزيد عن المكان الذي ترغب في العمل فيه بعد الانتهاء من جميع متطلباتك التعليمية والتدريبية.

نصائح لطلاب الدراسات العليا

  • تطوع للعمل مع كلية الدراسات العليا. هذه طريقة رائعة للإحتكاك بمرشدين محترفين واكتساب خبرة قيمة في مجال عملك.
  • حافظ على درجاتك عالية. فالعديد من برامج الدراسات العليا تتطلب درجات جيدة للولوج إليها.
  • النظر في اختيار مجال التخصص، مثل اضطرابات الطفولة أو تعاطي المخدرات.
  • البدء والتخطيط لأطروحتك في وقت مبكر.

أكمل متطلبات الترخيص وأبدأ العمل

يمكن أن تكون طريقك لتصبح عالم نفس عملية طويلة ومليئة بالتحديات ومحبطة في بعض الأحيان، ولكن المكافآت قد تستحق الجهود. فبعد قضاء ساعات طويلة في الدراسة والتدريب والعمل على كسب شهادتك وتصبح عالم نفس مرخص، يمكنك أخيرًا البدء في استخدام المهارات والمعارف التي اكتسبتها داخل الميدان.

إقرأ أيضا

اترك تعليقا